(اعتدال) يطلق مشروع (التدريب الجامعي)

في إطار إستراتيجيته وحرصه على تفعيل دوره المجتمعي، دشن المركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) مشروعًا جديدًا بعنوان (التدريب الجامعي)، يهدف إلى دعم طالبات وطلاب المرحلة الجامعية في المجالات التدريبية وتطوير مهاراتهم وإكسابهم المعرفة من خلال إشراكهم مع باقي منسوبي المركز في جهود مكافحته للفكر المتطرف عبر مرتكزاته الفكرية، الرقمية، والإعلامية.

كما، يهدف المشروع إلى تطوير مهارات الطالبات والطلاب والدفع بهم نحو ممارسة وتطبيق تحصيلهم المعرفي والجامعي على أرض الواقع، وإيجاد فرص للطموحين للاستفادة من مُمكِنات المركز وتوظيفها في خدمة مستقبلهم التعليمي، إضافة إلى تعزيز دور المجتمع في توظيف الحلول لنشر قيم التسامح والاعتدال.

وتتضمن شروط القبول في المشروع الجديد نقاط عدة من بينها: انضمام المتدربة أو المتدرب في البرامج الأكاديمية للجامعات السعودية وفي مرحلة البكالريوس فقط، مع إحضار خطاب من الجامعة بتاريخ حديث يتضمن طلب التدريب، على أن يقتصر القبول على التخصصات ذات العلاقة بـ( الدراسات الفكرية والإنسانية، تحليل البيانات، والإعلام والتواصل)، وأن يكون المعدل التراكمي للمتدرب جيد جدًا فأعلى، وموافقة لجنة التدريب الجامعي بـ(اعتدال) على الطلب بعد دراسته واستيفاء الشروط.

ويأتي، مشروع (التدريب الجامعي) مُكملًا وداعمًا لمبادرات (اعتدال) الذي أطلقها في 2020 ومن بينها نافذة (معتدل) ومشروع (التعاون البحثي) وموقع ( تفنيد) المعني بكشف شبهات ومزاعم الفكر المتطرف،  وجميعها تأتي في سياق حرصه على طرح مبادرات تعزز من الشراكات المجتمعية في جهود مكافحة الفكر المتطرف.