وفد من الاتحاد الأوروبي ينوه بدور (اعتدال) في مواجهة تحديات التطرف

زار المركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرّف (اعتدال) في الرياض أمس (الثلاثاء) 16 ابريل 2019، وفداً من الاتحاد الأوروبي، وكان في استقبالهم لدى وصولهم سعادة الأمين العام للمركز الدكتور منصور الشمري، وعدد من مسؤولي المركز، وذلك في إطار التعاون القائم بين (اعتدال) ومختلف الجهات الإقليمية والدولية.

واطلع الوفد خلال الزيارة على استراتيجية المركز في فهم الخطاب المتطرف، وآلية التفاعل والتواصل لدى إداراته المختلفة، والتقنيات المستخدمة لمواجهة فكر الجماعات والتنظيمات المتطرفة.

ورداً على سؤال حول طرق المركز في التعامل مع تحديات التطرف والإرهاب، لفت مسؤولوا (اعتدال) إلى أن “استراتيجية العمل ترتكز على فهم جذور التطرف، والتعامل معها”، مؤكدين الترحيب بجميع أنواع الشراكات المحلية والدولية، التي تصب في خدمة الجهود الدولية لمكافحة الفكر المتطرف.

وفي ختام الزيارة أبدى الضيوف شكرهم وتطلعهم للتعاون مع المركز، منوهين بدور (اعتدال) وأهدافه وجهوده المبذولة في مجال تعزيز قيم التعايش، والتسامح، بين مختلف الشعوب في العالم.